6‏/7‏/2012

عن نفســى ومُدونتــى أتحدث^^

عرف نفسك؟؟
أميرة رمضان/
بكالوريوس/سياحة وفنادق قسم إرشاد سياحى
لا تستغربون من أسمى فهذا أسمى الحقيقى ولكن أسم أحمد هو أسم العائلة وقد أحببت أن يكون أسم شُهرتى..
لستُ بارعة فى أن أتكلم عن نفسى كثيراً ولكنى أُفضل أن أكون بسيطة وأُحب أن يكتشفنى من حولى...
ما أكثر ما يُميز شخصيتك؟؟
لا أعلم بالفعل ما يُميز شخصيتى ولكنى محبوبة من الجميع والحمد الله وأعشق الهدوء وأُحب الأختلاف فى كل شىء..ولا أُريد أن أُشبه أحداً بل أتمنى أن أكون نفسى وفقط..
ما هى أهم نقطة تحول فى حياتك؟؟
أعتقد بأن كل تجربة تحدث فى حياتنا ونتعلم منها تُعتبر نقطة تحول..
ولكن بالنسبة لى أهمهم هى الكتابة فقد أنقطعت فترة ليست بقصيرة
وخاصمنى القلم لفترة كبيرة جدا...
فقد تعرضت حياتى لشيئاً ما فقدت بعدها التوازن وأصبحت أعشق العزلة بل وقاربت بالفعل على الأكتئاب...ولكن حمداً الله أن أعدت حساباتى فى الوقت المُناسب..وبتُ أنبشُ فى كل ما كان يتعلق بى قبل تلك الفترة فوجدتُ أن ما سيُخرجنى منم ألالامى وأحزانى هى الكتابة ولاقراءة التى أعشقها وتركتها هى الأخرى..
وبالفعل عُدت من فترة قاربت على العام..
كنتُ فى بادىء الأمر أكتُب لنفسى ومن ثم توجهت لصفحات الفيس بوك وشجعنى الكثيرين من أصدقائى أن ما يكتبه يستحق القراءة لأننى لم أُفكر مُطلقاً فى نشر كتاباتى..صراحةً كنت أتمنى أُطور نفسى فى الكتابة وأتعلم أكثر وأحلم بأن يُنشر لى يوماً ما لكنى لم أسعى لذلك..فبدأت فى إنشاء صفحة خاصة بى أنشر فيها كل ما يحلو لى دون قيود..فوجدتُ فيها شيئاً مُمتعاً أن يُعجب شخصاً بما تكتبه وهو لا يعرفك فبكل تأكيد لن ينافقك فى رأيه..
وكان هذا العام بمثابة إنطلاقة ونقطة تحول فى حياتى وكان أكثر ما يردده لسانى فى تلك الفترة((شكراً أحزانى فلولا آلالامى ماحققت جزءاً من أحلامى))
كيف دخلت إلى عالم التدوين؟؟
كُنت أتمنى أن يكون لى مدونة أكتب وأُبدع فيها وأعتبرها مملكتى التى أجد راحتى داخلها..ولكنى لم أكُن أعرف الخطوات اللازمة لتفعيل المدونة..
*كل التقدير والأحترام لصديقتى الغالية رنا فهى من أدخلتنى عالم التدوين*
ما أسم مدونتك ولماذا أخترته؟؟
أحلام قيد الأنتظار!!!
ياااااااه لم أُفكر أبداً فى هذا الأسم فعندما أقدمت على إنشاء المدونة كان هذا أول أسم يرنُ فى أُذنى...
فأنا أعشق الخيال..أؤمن بالواقع لكنى أُريد أن أصنع لنفسى كوكباً آخر من أحلامى بعيداً عن هذا الكوكب ليس هروباً ولكنى أعتبر أن ما أعيش فيه لا يشبهنى كثيراً..
فأردتُ أن أعيش فى جوٍ آخر كما يروق لى...
وبما أن مُعظم أحلامى لم تتحقق بعد..
لذلك فأنسب عنوان قد يُعبر عما بداخلى هو أحلام قيد الإنتظار
فمازالت أحلامى بالفعل قيد الإنتظار..
ولكننى أعلم تماماً بأنها ستتحقق يوماً ما..
صف مدونتك؟؟
مدونتى تُعبر عنى كثيراً فكل ما فيها ما هو إلا جزءاً من حياتى..
يوجد بها بعضاً من..
شقاوتى..
وعفويتى وبساطتى..
طيبتى..
كبريائى..
أحلامى..
وبعضاً من جنونى..
وأخيراً الرومانسية الحالمة..
من هم أكثر ثلاث شخصيات أثروا بك من داخل عالم التدوين؟؟
ومن خارجه؟؟
فى عالم التدوين كانت صديقتى (رنا) فقد أحببت التدوين من خلالها وأُعجبت جدا بكتاباتها لأنها تتميز بأسلوب مُختلف يشد القارىء...
ومن خلالها أحببتُ كثيراً (أيه مُحمد) فهى أيضاً مميزة فى كتاباتها وعلى المستوى الشخصى بالفعل تستحق كل تقدير وإحترام..
وللمرة الثانية كل الشكر والتقدير لصديقتى رنا لأنها أيضاً من عرفتنى عليها:))
وأخيراً مدونة أخى أثرت بى كثيراً فهو كاتب مُتالق وله أسلوبه الخاص ومواهبه متعددة وكان هو أول من عرفت عالم التدوين  من خلاله..
أما بالنسبة لشخصيات خارج عالم التدوين...
فقد تربيتُ على القراءة لكُتاب رائعين..
أولهما من أثر داخلى كثيراً هو الكاتب الرائع عبد الوهاب مطاوع
فقد تعلمتُ على يديه أشياء كثيرة وتفتحت عيناى على قضاياه وحلها التى كانت فى بريد الجمعة لجريدة الأهرام..
ومن ثم مجموعة من الكتب التى أعشقها له ومنها
"المفكرة الزرقاء/ نهر الحياة/أيام من السعادة والشقاء"
ومجموعة آخرى لم يستحضر ذهنى تذكُرها..
ثم أحببت روايات إحسان عبد القدوس ويوسف السباعى وعشقت الرومانسية من خلاله
وعُظماء أخرين لم يسعنى الوقت لأتكلم عنهم..
ماهى طقوسك الخاصة عند الكتابة؟؟
أنا من عاشقى الليل والقمر والهدوء الذى يسمونه بالهدوء القاتل 
فما يخرُج منى فى عتمة الليل لن يستطع ذهنى أن يستحضره فى وضح النهار..
وليس لى طقوس خاصة فقط فى الليل وهدوءه أكتب وفقط...
ماهو الأسلوب المُفضل لديك فى التدوين؟؟؟
أتمنى أن لا يكون لى أسلوب مُعين بمعنى أن أُجيد كل الأساليب 
ولكن حالياً يطغى علىّ الأساليب ذو الطابع الرومانسى الحالم
أرتاح كثيراً عندما أكتُب هكذا لأننى بالفعل أعشق الرومانسية وأعتبرها جزءاً من حياتى...
لذلك هذا هو أسلوبى المُفضل..
فى رأيك ما هو أهم ما يُميز تدويناتك؟؟
أعتقد أن أكثر ما يُميزها أن أغلب تدويناتى حقيقة ملموسة وليست محسوسة فقط..
فأغلبها من نتاج تجارب رأيتها وتعايشت معها وتعلمتُ منها..
ليس بالضرورة أن تكون تجاربى الشخصية ولكنى لمستها وشعرت بها فدونتها كى أستفيد أنا ويستفيد من يقرأها..
وهناك شيئاً آخر وهذا ما يُسعدنى كثيراً ألا وهو أراء أصدقائى بأن تدويناتى تجعلهم يشعرون بالسعادة ويسافرون من خلالها لعالمِ أخر أكثر جمالاً ورقة..
كم هو جميل أن يُخبرك شخصاً بأنك قادر على أن ترسم البسمة على وجهه من مُجرد كلمات..كم هو رائع هذا الأحساس عندما تكون سبباً فى سعادة الأخرين..
ما هو تقيمك لعالم التدوين فى الفترة الأخيرة؟؟
لأننى مدونة مُبتدئة وما كنت أُتابع سوى عدة مدونات لأصدقائى ولم أكُن أعلم عن عالم التدوين إلا القليل..
ولكنى أعتبره بمثابة عالم خاص أذهب به إلى حيثُ أُريد فلكل مُدون أسلوب خاص ومميز ويسعدنى كثيراً الإبحار بين السطور
ولكن من خلال الفترة التى عشتها بين التدوينات أراها تطور بشكل كبير جداً..
وأجد أن كل مُدون يُطور أسلوب كتاباته بشكلٍ رائع..
وفى إعتقادى بأنها ستتطور بشكلٍ أفضل فى الفترة القادمة إن شاء الله...
أختر أقرب تدويناتك إلى نفسك وضع رابطها وحدثنا عنها؟؟
هكذا أحلم بالحُب:)))
http://amiraahmed2012.blogspot.com/2012/04/blog-post_09.html#links
وفى نظرى هذا هو مفهوم الرجولة والأنوثة:))
http://amiraahmed2012.blogspot.com/2012/04/blog-post.html#comment-form
أستعرض أهم المواقف الغريبة والطريفة التى صادفتك مع التدوين؟؟
عندما أقدمت على إنشاء المدونة لم أكُن أعلم عنها شيئاً وكنت أضحك على نفسى كثيراً وصنفت حالى مما أصابهم مرض الغباء التكنولجى:D
فلم أكن أعلم كيفية الكتابة فيها أو إدراج صور أو تعديل الخط والألوان وأشياء آخرى كثيرة..
وأعترف بأننى جننت رنا لحد ما علمتنى كل دا وليها فضل كبير فإن مدونتى أصبحت بالشكل ده..
وأنا بشكرها جدا أوى خالص على تعبها معايا*_^
هل أحدث التدوين تأثيراً عليك؟؟وكيف؟؟
بالفعل أحدث التدوين تأثير كبيرا جدا علىّ..
فى بادىء الأمر تخوفت كثيراً من التدوين اليومى خشيةَ منى بأننى لن أستطيع التواصل كل يوم لكنى فؤجئت بأن قلمى أصبح أكثر مرونة من ذى قبل وتطورتُ بعض الشىء وتحسن أسلوبى فى الكتابة قليلاً..
وأصبحت رؤيتى للحياة أجمل وسعدتُ كثيراً لأن أغلب تدويناتى تُعبر عنى وعن حياتى الماضية والمُقبلة..
وكلما حدث شيئاً ما أمامى أو فى حياتى أنا شخصياً أذهب مُسرعة إلى مدونتى كى أُسجل كل ما حدث حتى يظل عالقاً فى فكرى وأجده أمامى كلما وددتُ تذكُره:))
فما أجمل أن يكون لديك شيئاً خاصاً تُعبرفيه عن نفسك...
ماضيك..
حاضرك..
مُستقبلك..
تبوح فيه بما لم يستطع لسانك التفوه به...حقاً أنه شيئاً رائع:)))
أختر أى مُدون ووجه له سؤال؟؟
ممممممممممم
أود أن أُوجه سؤالى لزميلى أحمد صالح صاحب مدونة
وجع الفلسفة
فإن هذا الأسم يحيرنى كثيراً 
كيف تكون الفلسفة موجعة؟؟


وشكراً أتمنى أن تستمتعوا بإجابتى مع أنى رغاية جداااا
                                *_^


هناك 12 تعليقًا:

  1. صباح الغاردينيا آميرة
    أولاً نورتي بلوجر وأكيد طالما عن طريق رنا تبقي عسل زيها وآية كمان من أرق المدونات ..
    أسم مدونتك جميل وبتمنى تبقى أحلامك حقيقة المهم أنك مؤمنة بيها وعندك أمل في بكرة :)"
    ؛؛
    ؛
    لروحك عبق الغاردينيا
    كانت هنا
    reemaas

    ردحذف
    الردود
    1. تسلمى يا ريماس بيسعدنى مرورك دايما هنا وكلامك الرقيق:))))

      حذف
  2. أولا صباح الخير..
    ثانيا سعيد جدا بصراحتك في الكتابة عن نفسك،و سعيد أكثر بأنك استطعتي أن تعيدي حساباتك حتى استطعتي الخلاص و الوصول لما تريدين..
    ثالثا، شرف كبير لي أن تخصيني بالسؤال أميرة ،و سأجاوب عليه ،رغم اني قد أجبت عنه كثيرا و لكن انت اضفتي جزء جديد،فقد كان السؤال دوما ما هي أوجاع الفلسفة، وانت سألتي كيف تكون الفلسفة موجعة..
    ربما يكون هناك ارتباط بين الاثنين فما يوجع الفلسفة يترتب عليه ان تصبح الفلسفة نفسها موجعة !!
    فإذا كانت الفلسفة هي خلاصة الفكر الانساني ،و اذا كنا نعاني الان أزمة في التفكير و العقليات و ما تنتجه من أفكار يرتكن اليها بعدها أفعال قد تسبب لنا العصبية أو الجنون أو الوجع ،فهذا هو وجع الفلسفة و جع العقل أمام الجنون وجع المنطق أمام اللامنطق،و جع الاستقامة أمام الاعوجاج وجع المسئولية أمام الاهمال ،وجع الاهتمام أمام اللامبالاة....إنها الافكار أو الافعال التي تأبى أن تمر إلا و قد وجعت و ألمت فلسفتك !!و ما يترتب على ذلك هو انك تحاول ان تلتزم و تطبق ما هو صحيح أو ما هو مستقيم،اي عكس ما آلم فلسفتك بتطبيق فلسفتك القويمة مما يجعلها موجعة لك انت نفسك في المقام الاول، لصعوبة تطبيقها او الالتزام بها في مجتمع أو محيط يفعل أو يعيش على ما هو عكسها تماما، ثم لمحيطك نفسه الذي ادمن عكسها و يوجعه التغير أو فكرة رؤية من يطبقها !!
    ..
    أشكرك أميرة و اتمنى ان اكون قد أجبت على السؤال بشكل واضح..تحياتي

    ردحذف
    الردود
    1. بشكرك يا احمد على مرورك هنا
      وردودك دايما بتبقى ذو طابع خاص من إنسان بيقرأ بإحساسه مش بس بعنيه
      بتمنالك التوفيق فى حياتك
      واجابتك شملت كل حاجه كنت عاوزة استفسر عنها فى سؤالى عن وجع الفلسفة
      شكرا جزيلا
      وسعيدة بمرورك مرة تانية:))))

      حذف
  3. أعتذر عن حضورى المتأخر ..وقرائتى للتدوينة الموحدة عنك...لكن انا لا زلت فى طور الجنين بالنسبة لعلاقتى بالتكنولوجيا كما تحدثتى عن نفسك..
    صدقاً قرأت كلماتك وكأنك أميرة أسماً ومعناً..
    قليل هم أولائك الذين تقرأ كلماتهم فتحس أنهم أمامك ينطقون بقلوبهم والسنتهم وبراتهم عن انفسهم
    لا تتمنى ان ينتهى حديثهم وعبقهم..ولكن هيهات
    ربنا يوفقك واهم حاجة فعلا فى الموضووع انك عدّيتى فترات التوهان وربنا خد بيدك لمصالحة نفسك وقلمك
    خالص دعواتى

    ردحذف
  4. ههههههههههه
    انتى رهيبه ايه الفضايح دى
    طيب انا سترت مكنش فيه داعى تفضحى نفسيتك
    هههههههههههههه

    يا حبيبتى انتى ذكرتينى وشكرتينى كتير وجننتينى الصراحه يعنى انا قولت قبل كده مافيش شكر بين الاخوات والاحباب وكدهو كدهو بقي :)))

    بحبك انتى يابنت بشقوتك بعفويتك بجنانك بطيبتك بلذاذتك بكلك علي بعضك حلو تيرارارار :)

    بس بصي هاكلك اكله كبيره بقي قال اسلوب يشد القارئ يابنتى انا بالعافيه بشد نفسي :D
    انا باجى هنا علشان اطير ومش اخدك معايا نيهاهاها
    اسلوبك بجد بيعجبنى جدااا حالمه بس برضوا لامسه الارض مش بتخلينا نحس بالخيال بس بنقدر نتعايش مع الموقف

    رغيت هيه اخيييرا
    :)))

    ربنا يسعد قلبك يا قلبي <3

    ردحذف
  5. ومن خلالها أحببتُ كثيراً (أيه مُحمد)
    دى انا يعنى :$$ انا كمان بحبك اصلا والله
    بس زعلت من الهمزة بس ههههههههه
    مبسووووطة جدا انى اتعرفت عليكى
    انت شخصية رقيقة وجميلة جدا
    ربنا يوفقك فى حياتك يارب

    ردحذف
  6. كلامك عن نفسك روعة والاروع صراحتك اهنيك

    ردحذف
  7. ﺭۈۋ‏ﻋـِﮫّ ربي يسعدك

    ردحذف
  8. عندما تقسي الحياة عل انسان تتفجر لديه طاقات خلابه وتلك هية منابع الاحسان لديك الله يحفضك ويعلي مقامكم

    ردحذف
  9. نعم رووووووعة :*

    ردحذف
  10. الكتاب عن انفسهم دائما لديهم فراغ ما ... لاتكتبي عن نفسك كثيرا لانه وبيوم من الايام رح تكتشفي انه لااحد قدر ما كتبتيه من حولك وتكرهي كل كلمة انكتبت لما احد يخليك تحسي انك شخصيه مختلفة فقط بكونه يعني لك .............. ((saya))

    ردحذف